الشيخ رائد صلاح يحذر من خطوات تصعيدية في الأقصى ويوجه رسالة إلى جماهير الداخل الفلسطيني

زار المحاميان طارق أبو رعد و عزّ الدّين جبّارين الشّيخ رائد صلاح في سجنه في رامون في صحراء النقب، وخلال زيارتهما تحدث الشيخ وأكد على عدة نقاط مهمة :
الشّيخ رائد صلاح : المسجد الأقصى حقّ أبديّ وثابت وقرار اليونسكو مجرّد دعم له
وجّه الشيخ رائد صلاح رسالة خطيّة إلى جماهير الدّاخل الفلسطيني و الأمّة العربية والإسلامية أكّد فيها على التّمسّك بالمسجد الأقصى كحقّ أبديّ و ثابت لن يزول حتّى قيام السّاعة ، وأنّ هذا الحقّ ثابت حتّى قبل اعتراف هيئة الأمم المتحدة و اليونسكو أو أيّة هيئة دولية أخرى معتبراً أن قرار اليونسكو يأتي من باب الدّعم لهذا الحق الأبدي ليس إلاّ .
و قال الشيخ أنه " من الواضح أن الاحتلال الاسرائيلي في رفضه لقرار اليونسكو وفي ادعائه الباطل أنه صاحب الحق في المسجد الاقصى إنّما يُعلن بناءً على هذا الادعاء الباطل ، حرباً على الإسلام ثم حرباً على الأمة الاسلامية والعالم العربي والشعب الفلسطيني " .
مُضيفاً أنّ " الاحتلال يحاول أن يُصادر التاريخ زوراً وبهتاناً ، وكأن التاريخ يبدأ وينتهي في المجتمع الإسرائيلي فقط ، وكأنها لم تكن شعوب أخرى قبل هذا الشعب الإسرائيلي في القدس والأقصى المباركين، ولذلك انتهى الوقت الذي حاول فيه الاحتلال الإسرائيلي طوال الوقت أن يفرض روايته الباطلة على كل هذه الأرض " .
الشّيخ رائد صلاح يدعو إلى الوحدة ونبذ كلّ مظاهر العنف والإكراه :
دعا الشّيخ في رسالته إلى الوحدة ورأب التّصدّعات بالقول : " إنني أتمنى على لجنة المتابعة العليا وعلى كل القيادات الدينية الملتزمة الاسلامية والمسيحية والدرزية أن نُحافظ على مبدأ أدب الاختلاف في أي قضية نختلف فيها وبالرأي والموقف، ولا يُعقل أن يُهاجم بعض منا الطائفية العمياء وأن يُمارسها في نفس الوقت، ولا يُعقل أن يُهاجم بعض منا الإكراه الديني وأن يُمارسه على الآخرين، ولا يُعقل أن يُهاجم بعض منا ظاهرة توزيع صكوك الغفران وأن يقوم بتوزيعها على الآخرين وحريّ بنا أن نرتقي إلى مستوى المسؤولية للحرص على تماسك مجتمعنا في موقف واحد وإرادة واحدة في وجه كل السياسة العنصرية الإسرائيلية ونُحافظ في نفس الوقت على مبدأ أدب الاختلاف بعيداً عن الفاظ الشتيمة السّوقية التي سمح البعض لنفسه أن يستخدمها في مقالاته .
الشّيخ رائد صلاح يردّ على تصريحات ليبرمان بشأن أمّ الفحم ويُبارك إحياء ذكرى مجزرة كفر قاسم :
و في تعقيبه على تصريحات ليبرمان الأخيرة اعتبر الشيخ رائد صلاح أن أصغر رضيع في أم الفحم هو أسمى من أن يقرّر ليبرمان مصيره قائلا إنّ " أمّ الفحم ما كانت في يوم من الأيام وافدة على ليبرمان بل إن ليبرمان هو الوافد على أمّ الفحم، ولذلك هي التي تقرّر المصير ولا يجوز له في يوم من الأيام أن يقرر مصيرها" .
وإحياءً للذكرى الستين لمجزرة كفر قاسم أشار الشيخ رائد صلاح في رسالته إلى أن المذابح الإسرائيلية لم تتوقف على أراض أخرى يسكنها الشعب الفلسطيني تشهد قتلا شبه يوميّ لرجال ونساء وشباب من الشعب الفلسطيني بحجة تقليدية مفضوحة (محاولة الاعتداء على جندي) معتبرا أنّها لن تتوقف إلا بزوال الاحتلال الاسرائيلي .
رسالة تهنئة خاصّة إلى أسرة صحيفة المدينة :
من جهة أخرى قدم الشيخ رائد صلاح مباركته الخاصة الى اسرة صحيفة المدينة على مرور 25 عام على ميلادها حيث كانت قد اصدرت ووزعت عددها الاول بتاريخ 21/10/1991، قائلاً " لا يسعني إلا أن أقول للقائمين على هذه الصحيفة سيروا على بركة الله تعالى احقاقا للحق وازهاقا للباطل ونصرة للمظلومين وانتصارا للأرض والمقدسات تثبيتاً لتماسك مجتمعنا في الداخل الفلسطيني وتجنيبه ويلات العنف الأعمى ، ودفعه الدائم لنصرة قضايانا الاسلامية والعربية والفلسطينية وفي مقدمتها قضية القدس والمسجد الاقصى المباركين وجزاكم الله عنا ألف خير وإلى الأمام " .
الشّيخ رائد صلاح: "انتبهوا للمسجد الأقصى في هذه الفترة المصيريّة" :
وفي الختام توجّه الشيخ رائد صلاح برسالة تحذير إلى الأمة العربية الإسلامية من مخططات الاحتلال الإسرائيلي الذي بدأ يُكثر من الادّعاء بأنّه كشف أثريات قديمة تثبت حقّاً له في المسجد الأقصى المبارك وغنيّ عن البيان أنّ هذا الادعاء باطل وأن لا حق له حتى بذرة تراب من المسجد الاقصى ولكن السؤال الذي يُسأل الآن لماذا كثرت هذه الادعاءات الباطلة التي يحاولون ربطها مع الأبحاث الأثرية على حد تعبيره قائلاً : "إن الاحتلال الاسرائيلي يُحاول صناعة أجواء عالمية لفرض خطوة مصيرية على المسجد الأقصى أخطر بكثير من محاولاته السابقة لفرض التقسيم الزماني والمكاني على المسجد الأقصى ، إنه يفرض على العالم ادّعاء باطل يدّعي فيه أنّه صاحب الحق الوحيد في المسجد الأقصى المبارك وهذا أخطر من كل اعتداء وقع في الماضي على المسجد الاقصى ، وهذا ما يجعلني أصرخ في وجه الجميع انتبهوا جيداً ، الأقصى في خطر و هذه الفترة مصيرية للغاية " .
ويقضي الشيخ صلاح منذ مايو/أيار الماضي حكما بالسّجن لمدة تسعة أشهر زوراً وبهتاناً بعد إدانته بتهم التحريض على العنف والعنصرية .

الشّيخ رائد صلاح يحذّر من خطوات تصعيديّة في الأقصى ويوجّه رسالة إلى جماهير الدّاخل الفلسطينيّ

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 27 - 17 10/23/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 29 - 19 10/22/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 27 - 17 10/21/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 27 - 18 10/20/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 27 - 18 10/19/2019 - 11:00