ثانوية خديجة أم الفحم تتألق في يوم الأعمال الخيرية وتتوجه بمشاريع جذابة ومبتكرة

ضمن يوم الأعمال الخيرية وتمشيا مع روح الشريعة الغراء وإيمانا من إدارة المدرسة بضرورة تذويت قيمة العمل الخيري وتأصيل مفاهيم البذل والعطاء في نفوس طالباتها، باشرت ثانوية خديجة أم الفحم بمشاريع جذابة ومبتكرة, حيث شاركت طالباتها مشاركة فاعلة في أيّام الأعمال الخيرية خلال هذا الأسبوع الذي اختتم يوم الثلاثاء. سبق هذا المشروع اعداد مجموعات عمل وتخطيط مكونة
خلال هذا المشروع قامت طالبات ثانوية خديجة أم الفحم بأعمال خيرية متنوعة، حيث تم توزيع الطالبات إلى عدة ورشات عمل، فمنهم من قام بتوزيع هدايا رمزية للمسنين في دار المسنين في أم الفحم وآخرون قاموا بأعمال زراعة وتنظيف في ساحات المدرسة وأروقتها وعلى الدوار المجاور للمدرسة، ومجموعة أخرى عملت على طلاء جدران المدرسة ومجموعات أخرى عكفت على تزيين جدران المدرسة الداخلية باللوحات الفنية والتصميمات الإبداعية الجذابة والخطوط العربية الأصيلة ومجموعة مميزة من الطالبات قامت بجمع التبرعات من طالبات المدرسة لتوزيعها على المحتاجين, حيث جادت الطالبات بسخائهن المعهود للإنفاق لإعانة المعوزين.
جيران المدرسة الأسخياء وزعوا المشروبات الباردة على الطالبات المشاركات في تطوير منظر الدوار وزراعة الورود فيه بإشراف طواقم المدرسة الفاعلة وخاصة المربية ابتسام محاجنة. وقد زارهن خلال اليوم رئيس لجنة أولياء الأمور المحلية المحامي محمد لطفي, الذي اعجب من النظام والترتيب ولمسات المنظر الجميل الذي وضعته أنامل طالبات ثانوية خديجة. وقد قدم المحامي محمد لطفي وجبة فطور لكل المشاركات بنشاطات هذا اليوم الخيري, طالبات ومعلمات, فله منا, ثانوية خديجة, جزيل الشكر على عطائه المتميز.
وفي نهاية هذا المشروع شكر مدير المدرسة السيد محمد أنيس محاميد كل من ساهم في هذا المشروع من داخل المدرسة وخارجها: الطالبات وطاقم المعلمين والمعلمات والاستشارة والالتزام الذاتي والتربية الاجتماعية ولجنة أولياء الأمور المدرسية والمحلية والمركز الجماهيري والبلدية ممثلة بالأخت ناهد سيف من قسم البيئة والمتبرعين الأسخياء, على التعاون من اجل إنجاح هذا المشروع كما أشادت بدور المدرسة في غرس قيمة التعاون والمساعدة لدى الطالبات.
جدير بالتنويه إلى أن مدير المدرسة وطواقم المدرسة الفاعلة والمربيات المتفانيات من المدرسة قاموا بأنفسهم بالإشراف على سيرورة الفعاليات التي قامت بها طالبات المدرسة الرائعات من كل الصفوف ومتابعتها عن كثب وتقديم كل ما يلزم من دعم مادي ومعنوي لهن بهذا النشاط المبارك. وقد توجه مدير ثانوية خديجة محمد انيس محاميد بكلمة شكر مشفوعة بالامتنان والتقدير إلى كل الخيرين الذين جادت أيديهم الكريمة بالخير وطابت أنفسهم العظيمة بالبذل والعطاء. مشيدا بطاقم الالتزام الذاتي (الأستاذ فوزي نادر مركز المشروع) والتربية الاجتماعية (المربي خالد صعابنة) والاستشارة (ايمان محاجنة وأمل عبد الحليم وايناس علي) ودورهم الفاعل وتخطيطهم المهني وعملهم الدؤوب لإخراج هذه الأعمال الخيرية إلى حيز النور. كما خص بالشكر كلا من المربيات الفعالات: المربية ابتسام محاجنة والمربية يسر يونس والمربية وفاء محاجنة والمعلمة الهام وجيه والمعلمة دلال فقها والمربية زهور محاميد على عطائهن المميز بهذه الفعالية الهادفة والماتعة معا.

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 17 - 11 11/24/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 17 - 11 11/23/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 16 - 10 11/22/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 17 - 12 11/21/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 21 - 12 11/20/2017 - 10:00