“داعش” تغدر بـ”النصرة” من الخلف لإنقاذ “الشيعة” في “نبل” و”الزهراء”!

يمان الشامي - سوريا

قامت جبهة النصرة بصد هجوم لتنظيم “داعش” على نقاط الرباط لعناصر النصرة في قرية “دلحا” في ريف حلب الشمالي. وبحسب مصادر إعلامية تابعة لجبهة النصرة فإنها ألحقت بالتنظيم خسائر فادحة، وأنه لولا أوامر قادة النصرة بوقف إطلاق النار، وإفساح المجال لمقاتلي “داعش” بسحب الجرحى وجثث قتلاهم، لكانت وقعت مجزرة كبيرة في صفوف المهاجمين.
وأوضحت المصادر الإعلامية التابعة لجبهة النصرة، أن الهجوم الغادر من قبل “داعش” استهدف إيقاف تقدم جبهة النصرة باتجاه قرية الزهراء الشيعية، حيث حاول تنظيم “داعش” مباغتة جبهة النصرة من الخلف في بلدة “دلحا”، ولكنه فشل بسبب يقظة مقاتلي جبهة النصرة.
إلى ذلك أفادت مصادر إعلامية أن خلافات نشبت بين قادة النظام السوري في حلب من جهة، وقادة الميليشيات الشيعية من جهة أخرى، وسبب ذلك هو اعتقاد الميليشيات الشيعية بأن سياسية النظام الفاشلة بحلب هي من أفشلت حصار مقاتلي المعارضة في أحياء حلب الشرقية، حيث قام النظام السوري بالزج في المقاتلين الشيعة في الخطوط الأولى للقتال، ولا سيما المرتزقة الأفغان منهم، الذين لا يملكون الدراية الكافية في الأرض، وهو ما أوقع العشرات منهم قتلى وأسرى، وأفشل حصار حلب عن طريق حندرات، وأفسح المجال أمام النصرة للهجوم على بلدتي نبل والزهراء الشيعيتين المواليتين لنظام الأسد، اللتي تعدان معقلاً لميليشياته الأجنبية الشيعية المتطرفة.
وبحسب ذات المصادر، فإن فشل قادة النظام في حلب وقادة الميليشيات الشيعية في الوصول إلى حلول عسكرية، هو ما دفع بـ”داعش” إلى واجهة الأحداث، حيث يحاول التنظيم المشبوه حالياً فتح معارك مع الثوار وعناصر النصرة من جهة “أخترين”، وذلك لفتح الطريق أمام مقاتليه عبر “صوران” و”أعزاز” وصولاً إلى “عفرين” الكردية، وبالتالي فتح خط إمداد نحو بلدتي “نبل” و”الزهراء” عن طريق المدنية الكردية التي تسيطر عليه قوات ما يسمى وحدات الحماية الكردية الـ ( YPG)، التي تساند قوات النظام والميليشيات الشيعية في نبل والزهراء بشكل علني وصريح، سواء بالمؤازرة القتالية أو إسعاف الجرحى عبر المنفذ الوحيد بين القريتين المذكورتين.
واعتبر مراقبون قيام “داعش” بمحاولة الغدر بالنصرة، وإيقاف تقدمها في جبهة “نبل” و “الزهراء”، مساندة علنية وواضحة من التنظيم للنظام السوري بشكل فج ووقح، وتأكيد لجميع الأقاويل التي ربطت “داعش” بالنظام السوري والميليشيات الشيعية.

“داعش” تغدر بـ”النصرة” من الخلف لإنقاذ “الشيعة” في “نبل” و”الزهراء”!

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 18 - 12 12/13/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 24 - 10 12/12/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 22 - 11 12/11/2017 - 10:01
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 19 - 9 12/10/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 18 - 7 12/09/2017 - 10:00