الشيخ رائد صلاح : "سندافع عن المسجد الأقصى بكل ما أوتينا من قوة وسنمنع قطعان المستوطنين من تدنيس أماكن العبادة"

أماني عبد العزيز: "الحركة الاسلامية والجماهير العربية سيقفون بوجه كل من يحاول تدنيس المقدسات الاسلامية والمسيحية في هذه البلاد" هذا ما قاله فضيلة الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الاسلامية في لقاء خاص مع الصنارة نت اليوم الأربعاء في منزله في أم الفحم.

وأضاف: "السلطات الاسرائيلية تقوم برسم مخطط لاقتحام المسجد الاقصى وتدنيس حرمته الا ان الاعداد الكبيرة من المرابطين داخل المسجد الاقصى وخارجه سيتصدون لجماعة اليمين المتطرف والاستفزازي كما سيتم التصدي لجهاز الشرطة في حال ارتكبوا حماقة واقدموا على اقتحام باحة المسجد الاقصى المبارك الذي يعد الرمز الديني الاكبر للفلسطينيين والعالم الاسلامي بأسره."

وفي رده على سؤال حول قيام قوات الشرطة واجهزة المخابرات باعتقاله مساء الليلة الفائتة اكد الشيخ رائد صلاح "ان الاعتقالات والتحقيقات لن تثنني عن القيام بمهامي وواجبي تجاه المقدسات الاسلامية في هذه الديار".

وقال أن السلطات تقوم بإعداد مخطط لاقتحام المسجد الاقصى المبارك عن طريق إدخال زمرة من المتطرفين اليهود وذلك تحت ذريعة العبادة في باحة البراق كما ان السلطات ما زالت تقوم بالحفر تحت المسجد الاقصى بغية هدمه.

واشار الشيخ في سياق حديثه "ان شرطة المسكوبية حققت معي الليلة الماضية ووجهت لي الاسئلة المختلفة التي تمحورت حول الخطبة التي القاها في مهرجان الاقصى في خطر الرابع عشر في مدينة ام الفحم يوم الجمعة الماضي ووجهت الشرطة تهم مختلفة في كل ما يتعلق بالتحريض على جهاز الشرطة واليهود المتدينين".

وأضاف فضيلة الشيخ: "هذه الاداعاءات باطلة وعارية عن الصحة لان المسجد الاقصى ليس بمكان عبادة لهؤلاء المتطرفين فالشرطة والمتدينين اليهود يرتكبون خروقات مختلفة في كل ما يتعلق بمنع المصلين المسلمين التوجه الى المسجد الاقصى من اجل العبادة حيث تقام الحواجز الثابتة والمتنقلة والدوريات العادية التي تحاول منع المسلمين من اداء الشعائر والصلوات في المسجد الاقصى المبارك."

كما أشار الشيخ رائد صلاح انه يدعم بكل قوة الاعداد الكبيرة من المرابطين داخل المسجد الاقصى ويشد على اياديهم للصمود امام هذه الحملة المسعورة من قبل حفنة من اليهود الذين يحاولون في كل مرة اثارة الشغب والرعب في شوارع وازقة البلدة القديمة في القدس وبالقرب من المسجد الاقصى وتحديدا عند المداخل المؤدية الى المسجد الاقصى الامر الذي يشكل خطر وتجاوز لا مثيل له في كل ما يتعلق بحرية العبادة التي اصبحت في دائرة الشك لأن اجهزة الامن تحاول بشتى الوسائل منع العرب والمسلمين اداء شعائرهم الدينية بهدوء وبحرية.

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 31 - 21 10/22/2018 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 26 - 17 10/21/2018 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 26 - 18 10/20/2018 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 27 - 19 10/19/2018 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 26 - 19 10/18/2018 - 10:00