الجيش الاسرائيلي يمنع السيد فواز حسن أغبارية من دخول الأقصى لمدة ستة شهور

أصدر قائد الجبهة الداخلية في الجيش الإسرائيلي المدعو " يائير جولان " قراراً عسكريا ً ، يمنع بموجبه السيد فواز حسن إغبارية " أبو حمزة " ، من مدينة أم الفحم ، من دخول المسجد الأقصى لمدة ستة أشهر ، ويعمل السيد " أبو حمزة " في " مؤسسة الأقصى للوقف والتراث " ، على متابعة أعمال " مؤسسة الأقصى " في المسجد الأقصى على مدار أيام السنة كلها ، وأكد السيد فواز حسن أنه بالرغم من قرار المنع فسيواصل خدمته للمسجد الأقصى ومدينة القدس الشريف ، في حين نددت " مؤسسة الأقصى للوقف والتراث " بممارسات الإحتلال وقالت أنها ستظل على العهد وفية للمسجد الأقصى المبارك ، تسهر على رعايته والدفاع عنه بالتنسيق الكامل مع دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس .

هذا وقد تم صباح اليوم الأحد تسليم السيد " ابو حمزة " لدى تواجده في المسجد الأقصى المبارك إستدعاءاً عاجلا للحضور الى مركز الشرطة في المسكوبية غربي مدينة القدس ، وهناك تم تسليمه القرار العسكري الصادر ضده من يوم 3/1/2010 ، وجاء في القرار العسكري " انه وبحسب البند 108 و109 من قانون الطوارىء من عام 1945م ( قانون الطوارىء الإنتدابي – م.أ ) ، وبعد أن إقتنعت أن الأمر ضرورياً لحفظ أمن الدولة ، والمحافظة على سلامة الجمهور ، وحفظ الأمن العام ، فقد قررت إصدار هذا القرار الذي يمنع السيد فواز حسن إغبارية من دخول المسجد الأقصى ، بحسب الخريطة المرفقة ، لمدة ستة أشهر " ، وخلال تسليم القرار للسيد " أبو حمزة " من قبل الشرطة تمّ عرض خارطة تبيّن الحدود التي يمنع من دخولها وهي المسجد الأقصى ، ومحيط المسجد الأقصى على مسافة 150 مترا .

وفي تعقيب للسيد أبو حمزة على القرار العسكري قال :" لو منعونا من دخول المسجد الأقصى ، فسيبقى الأقصى وحبه في قلوبنا وأرواحنا ، ثم نؤكد أننا رغم ما في المنع من تضييق علينا فإننا سنواصل خدمة المسجد الأقصى المبارك ومدينة القدس " .

من جهتها نددت " مؤسسة الأقصى للوقف والتراث " بالقرار الجائر الصادر من قبل الإحتلال الإسرائيلي وقالت :" إننا إذ ندين قرار الإحتلال الجبان ، الذي يحاول من خلال قوانين الطوارىء البائدة ، وقرارات الإبعاد هذه أن يفرغ المسجد الأقصى المبارك ، من عُبّاده ، وعلمائه ، وخطبائه ، وعمّاره ، وسدنته وحراسه ، ومحبيه ، فإننا نؤكد تضامننا ووقوفنا مع الأخ الفاضل " أبو حمزة " الذي عشق المسجد الأقصى المبارك ، وتفانى في خدمته ، ونؤكد أننا في " مؤسسة الأقصى للوقف والتراث " سنواصل بجدّ وإجتهاد خدمة ورعاية والدفاع عن المسجد الأقصى بالتنسيق الكامل مع دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس ، وسنظل نسهر ليلنا ونجدّ في نهارنا حفظاً للأقصى المبارك ، ولن يستطيع الإحتلال بقوة سلاحه أن يباعد بيننا وبين المسجد الأقصى المبارك ، وسنظل مع المسجد الأقصى على عهد الوفاء والتضحية من أجل المسجد الأقصى ، إخلاصاً وعبادة لله ربّ العالمين ، وسيظل الأقصى في المهج والقلوب ، ولن نهون أو نستكين ، والله وحده هو المستعان وعليه التكلان" .

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

فريق هبوعيل يقصي متصدر الدرجة العليا فريق مكابي تل أبيب من كأس الدولة بالفوز عليه بنتيجة 3-2 https://t.co/feUQow7Zms 12/21/2019 - 22:24
وفاة الطفل احمد نعمان علي اخو عيد اغبارية بعد صراع مع المرض. إنا لله و إنا إليه راجعون https://t.co/MeErV1KqyU 12/07/2019 - 20:16
حملة التبرع بالدم معا ننقذ احمد الاشخاص مع نوع دم AB- الرجاء التواصل مع عبد الله جبارين:0503603852 احمد محاميد: 05… https://t.co/V5dWf7xFsQ 12/02/2019 - 23:01
: قوات من الشرطة والمخابرات تقتحم منزل القيادي الدكتور سليمان بزعم التفتيش عن مواد تتعلق بمنظمة "محظورة" https://t.co/2zj2OEE6Lp 11/25/2019 - 15:31
بتهم التحريض على “الإرهاب” وتأييد منظمة “محظورة”: محكمة إسرائيلية تدين الشيخ في “ملف الثوابت” https://t.co/pLN7ZF6Fux 11/24/2019 - 13:09