الشيخ رائد صلاح: النصف الأول من عام 2010 حاسم بالنسبة لقضية المسجد الأقصى

محمود أبو عطا - مؤسسة الأقصى : حذّر الشيخ رائد صلاح – رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني – في تصريحات صحفية من تصاعد الخطر على المسجد الأقصى المبارك من قبل الاحتلال الإسرائيلي، مشيراً الى أنّ القرائن تدلّ على أنّ النصف الأول من العام 2010 سيكون حاسماً في قضية المسجد الأقصى ، وأنه سيشهد أحداثاً خطيرة جدا تتعلق بالمسجد الأقصى المبارك ، خاصة في سياق مخططات المؤسسة الإسرائيلية الإحتلالية لبناء هيكل اسطوري مزعوم على حساب المسجد الأقصى المبارك .

وحول الحفريات الإسرائيلية وأخطارها وإتساع رقعتها أكد الشيخ صلاح أن الحفريات التي قام الإحتلال بحفرها في مدينة القدس ، أوجدت شبكة من الأنفاق أسفل المسجد الأقصى ومحيطه القريب ، وقال الشيخ رائد صلاح :" في الوضع الراهن مع كل أسف فإنّ السنوات الطويلة التي قام بها الإحتلال الإسرائيلي بحفر أنفاق قد أوجدت حالياً شبكة من الأنفاق تحت المسجد الأقصى وكذلك شبكة من الأنفاق تحت القدس القديمة ، وكذلك شبكة من الأنفاق تحت حي سلوان ، ومن الواضح لدينا بناء على ما اجتمع من قرائن أنّ الإحتلال الإسرائيلي يسعى اليوم الى ربط هذه الأنفاق بعضها ببعض ، بحيث تصبح شبكة واحدة تتواصل فيما بينها تحت المسجد الاقصى وتحت القدس القديمة وتحت حي سلوان ، ولذلك بدأنا نلاحظ تصدعات هي عبارة عن ظاهرة باتت تصيب البيوت في القدس القديمة ، والبيوت في حي سلوان ، وبعض جوانب من مباني المسجد الأقصى ، وقد أكد لي بعض العقلاء الثقات من أهلنا في القدس المحتلة أنّ بعض البيوت قد انهارت في القدس القديمة وهناك عشرات البيوت التي أصابها التصدع في نفس القدس القديمة وبات أهلها يعيشون في خطر دائم بهذه البيوت ، بالإضافة الى ذلك فالتصدعات بدأت تزداد في البيوت في حي سلوان ، وكما يعلم الجميع كان هناك انهيار لصف في احدى المدارس ، كان في داخل الصف 17 طالبة ، سقط الصف في عمق ثلاثة أمتار ولولا لطف الله – جلّ جلاله – لكانت كارثة مأساوية ، ونحن نلاحظ أنّ هذه التصدعات تزداد وآثارها تزداد مع كل ألمي وأسفي في هذه المنطقة الواسعة التي تشمل القدس القديمة وحي سلوان وبشكل خاص المسجد الاقصى المبارك ، وما التصدعات والإنهيارات التي حدثت في الأيام الأخيرة في سلوان إلاّ جزءا من الإنهيارات الواسعة التي وقعت وتقع في مناطق متفرقة داخل وفي المحيط الملاصق والقريب من المسجد الأقصى المبارك " .

وأكد الشيخ رائد صلاح أن هذا العام 2010م ونصفه الأول سيكون عاما مصيرياً بالنسبة للمسجد الأقصى وقال الشيخ رائد صلاح :" هناك قرائن كثيرة تؤكد أنّ المسجد الأقصى ستقع عليه بعض الخطوات المصيرية والحاسمة وأخشى ما أخشاه أن يكون هذا الأمر خلال النصف الأول من العام 2010 م ، وأعطي مثال على ذلك الإحتلال الإسرائيلي في هذه الأيام بدأ ببناء كنيس قريب من حائط البراق وهو جزء من الحائط الغربي للمسجد الأقصى ، وفي نفس الوقت أعلن الإحتلال الإسرائيلي أنه سيقوم بإفتتاح هذا الكنيس بتاريخ 16-3-2010 م ، وسمّاه بكنيس الخراب ، وفي نفس الوقت فقد أعلن الإحتلال الإسرائيلي في خطاب لبعض أذرعه أنّ إفتتاح هذا الكنيس هو بمثابة البداية الفعلية في حساباتهم لبناء أسطوري على حساب المسجد الأقصى ، فهذا مشهد مقلق جداً ويجب أن يستوقف كل عاقل في هذه الدنيا " ، وتابع الشيخ صلاح :" بالإضافة الى ذلك فالكل فينا بات يلاحظ مدى الإصرار المسعور عند الإحتلال الإسرائيلي لفرض تقسيم المسجد الأقصى بقوات السلاح تقسيماً باطلاً بين المسلمين واليهود ، كما فرض هذا التقسيم الباطل على المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل المحتلّة ، بالإضافة إلى ذلك فقد اجتمعت لدينا قرائن تؤكد أنه هناك سعي إحتلالي إسرائيلي لتحويل مصلى المتحف الإسلامي وهو أحد أبنية المسجد الأقصى الى كنيس يهودي ، ومما يزيد خطر هذا الأمر أن هناك أيضا بعض الثقات العقلاء أكدوا لنا أنّ هناك مصلى تحت مصلى المتحف الإسلامي يقع شبيهاً بالمصلى المرواني وللأسف نحن حتى الآن لا نعرف مصير هذا المصلى وهناك تساؤلات مقلقة تدور في أذهاننا حول وضعه الحالي ، بالإضافة الى ذلك فهناك قرائن تشير الى أنّ الإحتلال الإسرائيلي عندما بدأ بهدم القصور الأموية قبل أسابيع معدودات, النية المبيتة من وراء ذلك إقامة مصطبة على أنقاض هذه القصور ثم فتح الباب الثلاثي المغلق الواقع في جنوب المصلى المرواني الذي هو جزء من المسجد الاقصى المبارك بهدف تحويل المصلى المرواني الى كنيس يهودي ، وهذا لا أقوله تحليلاً بل هو هناك بيانات باللغة العبرية تؤكد أنّ هناك مخطط لتحويل المصلى المرواني والمسجد الأقصى القديم ومصلى البراق الى كنس يهودية ، فكل هذه القرائن التي بتنا نسمع عنها ، او بتنا نرى تنفيذها على أرض الواقع لا شك تؤكد أننا أمام أحداث مصيرية بكل معنى الكلمة بما يتعلق بحاضر ومستقبل المسجد الأقصى المبارك " .

وحول ما تررد من تصريحات من قبل المخابرات الإسرائيلية حول مخاطر تهدد الأقصى قال الشيخ رائد صلاح : " في تصوري هذا القول الذي صدر عن المخابرات هو قول منافق بكل معنى الكلمة ، لأنّ المسجد الأقصى هو أصلا مستهدف من قبل الإحتلال الإسرائيلي منذ عام 1967م ، والمسجد الاقصى يعتدى عليه من قبل الإحتلال الإسرائيلي منذ عام 1967م وإلاّ ماذا نقول عن الأنفاق التي يقوم الإحتلال الإسرائيلي بحفرها تحت المسجد الأقصى ، وماذا نقول عن سيطرة الإحتلال بقوة السلاح على كل أبواب المسجد الأقصى ، وماذا نقول عن أوامر المنع التي بات الإحتلال الإسرائيلي يفرضها على المئات منّا وعلى أثرها يمنعهم من دخول الاقصى ، والقائمة السوداء طويلة التي لا يزال يشنّها الإحتلال الإسرائيلي كمظاهر اعتداءات متواصلة على المسجد الأقصى ، ولذلك أنا أؤكد وأقول حتى لو حدث أي إعتداء خطير أخطر مما كان حتى الآن ، حتى لو حدث مثل هذا الإعتداء فالمتهمّ الأول والأخير ، المدان الأول والأخير هو الإحتلال الإسرائيلي ، وكفى محاولات ساذجة ان يخدعوننا ببعض التصريحات المنافقة".

أما ممارسات الإحتلال بهدم البيوت الفلسطينية في القدس وإخطارات الهدم والإخلاء المتزايدة قال الشيخ صلاح:" ذلك يأتي في سياق المخطط الإسرائيلي لتهويد القدس المحتلّة ولفرض التطهير العرقي التدريجي على أهلنا في القدس المحتلّة طمعاً من الإحتلال الإسرائيلي أن يصل الى مرحلة لا يوجد فيها إلاّ المجتمع الإسرائيلي فقظ في داخل القدس المحتلة ، التي يسمّيها بمصطلاحاته الإحتلالية القدس الكبرى ، وهنا أودّ أن انوه أن التطهير العرقي قد بدأ منذ بدايات نكبة فلسطين كما يعلم الجميع في سنوات الأربعينات ، ولا يزال هذا النهج الإحتلالي الإسرائيلي حتى الآن ، وعلى سبيل المثال تكرر مشهد التطهير العرقي بالكامل على عشرات القرى عام 1948م ، وهي قرى تقع في قضاء القدس وقريبة جدا من أحياء القدس ، وعلى سبيل المثال وقع هذا التطهير العرقي على قرية عمواس وعلى قرية المالحة وعلى قرية عين كارم وعلى قرية دير ياسين ، والقائمة مع كل أسفي هي طويلة بالعشرات ، هذا يعني أنّ التطهير العرقي ليس جديدا على الإحتلال الإسرائيلي وانه قام بتنفيذ هذا المشهد خلال السنوات الماضية وهذا يجعلنا نقف موقف القلق جداً من إمكانية أن يعود الإحتلال الإسرائيلي مرة أخرى لمثل مشاهد فرض التطهير العرقي على أهلنا في القدس بدون إستثناء ، سيّما أن بعض المقالات في اللغة العبرية تتحدث أن الإحتلال الإسرائيلي يطمع بفرض تطهير عرقي على أهلنا في القدس القديمة حتى عام 2020م ويطمع بإستكمال فرض التطهير العرقي على كل أهلنا في كل القدس حتى العام 2050م " .

وحول موضوع تصعيد ملاحقة الشيخ من قبل المؤسسة الإسرائيلية الإحتلالية قال الشيخ رائد صلاح:" الضغوط لا تقع على شخصي فقط بل تقع على الكثير من أهلنا في القدس المحتلّة ، وعلى كثير من أهلنا في الداخل الفلسطيني عام 1948م ، فهناك البعض ممن هو ممنوع اليوم من دخول المسجد الأقصى ، وهناك البعض ممن هو ممنوع من دخول كامل مدينة القدس ، وهناك البعض ممن هو ممنوع من السفر خارج البلاد ، وهناك ممن تطارده المحاكم الإسرائيلية ، أما أنا شخصيا كما هو معروف انا ممنوع من الإقتراب على بعد 150 متر من القدس القديمة والمسجد الأقصى ، وانا ممنوع من الإجتماع بأكثر من 7 أشخاص في كل القدس ، وفيما بعد كما يعلم الجميع منعت من دخول كامل مدينة القدس وهذا ما أعيشه بهذه اللحظات ، بالإضافة الى ذلك فقد وجهت ضدي 4 تهم ، ومؤخرا صدر ضدي قرار الأسبوع الماضي بالحبس الفعلي لمدة 9 أشهر ، وستستمر بقية التهم كملفات ضدي في المحاكم الإسرائيلية ، ومع كل هذا فسنواصل عملنا نصرة للقدس والمسجد الأقصى المبارك".

هذا وطالب الشيخ رائد صلاح المسلمين والعرب الى الإرتقاء لمستوى الحدث وقال :" باختصار أقول ،المسلمون والعرب لم يرتقوا حتى الآن الى مستوى الحدث ولكنهم يملكون أوراقاً كثيرة من شأنها أن تمنحهم قوة ضغط مؤثرة على الإحتلال الإسرائيلي ، ولا أبالغ إذا قلت إنّ أقلّ أثر لأوراق الضغط التي يملكها المسلمون والعرب ، وخاصة على صعيد الحكام ، أقلّ أثر لها أن تحجّم سطوة الإحتلال الإسرائيلي وحدّة عدائه الشرسة ضد القدس والمسجد الأقصى المحتلين ، ولا أبالغ إذا قلت ، إذا تمّ الحفاظ على إستثمار أوراق الضغط كلها ، مما لا شك فيه في مستقبل قريب سيشكل ذلك ضغطاً يتسبب بزوال الإحتلال الإسرائيلي عن القدس والمسجد الأقصى المحتلين ، ولذلك أنا أتعجب ولا زلت أتعجب ، ولا زلت أتساءل ، هذا العالم الإسلامي والعربي ، الذي يملك هذه الأوراق ، لماذا لا يستخدمها حتى الآن ؟! أنا شخصياً لا أجد جواباً على ذلك " .

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 33 - 24 07/27/2017 - 10:00
RT : غدا أشهار كتاب الشيخ رائد صلاح "مطارد مع سبق اﻹصرار"يروي فيه مﻻحقته السياسية واﻷمنية..كتاب هام يبين صفحات من تاريخن… https://t.co/9DCnpDLj4J 07/27/2017 - 00:42
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 36 - 24 07/26/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 34 - 24 07/25/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 32 - 23 07/24/2017 - 10:00