مركزية القدس تحكم بالسجن 5 أشهر على شيخ الاقصى

 .تقرير - محمود ابو عطا - وتصوير شرف أحمد: اصدرت المحكمة المركزية في القدس المحتلة ظهر اليوم (الثلاثاء) حكما بالسجن الفعلي على "شيخ الاقصى" الشيخ رائد صلاح – رئيس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني - لمدة خمسة أشهر ، على أن يبدأ الحكم في 25-7-2010م في سجن "ايالون" ،وذلك في ملف "باب المغاربة" من أحداث جريمة الإحتلال هدم طريق باب المغاربة 7-2—2007 .

وحضر جلسة اليوم جمهور واسع من الداخل والقدس يتقدمهم قادة الحركة الإسلامية على رأسهم الشيخ كمال خطيب – نائب رئيس الحركة ووفد كبير من لجنة المتابعة العليا على رأسهم الأستاذ محمد زيدان – رئيس اللجنة، وكذلك وفد من القدس أبرزهم الاستاذ حاتم عبد القادر – مسؤول ملف القدس في حركة فتح - ، هذا وعند خروج الشيخ رائد صلاح من قاعة المحكمة هتف الجمهور بالروح بالدم نفديك يا اقصى ، و"شيخ الاقصى رائد ".

ويذكر ان المحكمة عقدت جلستها بعد الإستئناف الذي قدمه طاقم محامو الشيخ رائد صلاح ضد قرار محكمة الصلح بإدانة والسجن الفعلي للشيخ رائد لمدة تسعة أشهر.

وفي تعقيبه على قرار المحكمة المركزية قال الشيخ رائد صلاح :" بداية أؤكد نحن ما همّنا في يوم من الأيام مدة الحكم ، ولن يهمنا مدة الحكم في الوضع الجديد ، ما يهمنا اننا لا زلنا اننا نحن الذين نتهم المؤسسة الإسرائيلية ، ما كنا متَهَمين في يوم من الايام ، وعلى هذا الاساس ، نحن نعتبر أن هذا القرار باطل ، لأنه صدر عن احتلال اسرائيلي باطل ، وما يصدر عن الباطل فهو باطل ، وهذا لن يثنينا عن عزمنا المتواصل للإنتصار للقدس والمسجد الاقصى المحتلين ، حتى زوال الإحتلال الإسرائيلي اليقيني القريب بإن الله تعالى ، وهذا القرار يأتي ضمن مواصلة الإحتلال سعيه في تهويد القدس والمسجد الاقصى نحو بناء هيكل اسطوري " .

جريمة الاحتلال في باب المغاربة

ويعود تاريخ ملف الشيخ رائد صلاح الى تاريخ 7-2-2007 م وهو ما يعرف باسم ملف "باب المغاربة", وهو اليوم الثاني من أحداث إقتراف الاحتلال الاسرائيلي جريمة هدم طريق باب المغاربة – وهي جزء من المسجد الأقصى – حيث قامت الشرطة الإسرائيلية بإعتقال الشيخ رائد صلاح ، وعدد من نشطاء الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني ، من بينهم الدكتور سليمان إغبارية ، عند تواجدهم قبالة باب المغاربة ، إحتجاجا على الجريمة الإسرائيلية ، حيث عقدت في نفس اليوم محاكمة سريعة لهم ، وتم إصدار قرار يمنع الشيخ رائد صلاح من دخول الأقصى ، ومنعه أيضا من الإقتراب من أسوار البلدة القديمة بالقدس على بعد 150 مترا ، وهي القرارات الذي ما زالت سارية حتى اليوم .

يذكر أن المؤسسة الإسرائيلية اعتقلت الشيخ رائد صلاح مرات كثيرة بعد هذا الحدث ، ومنع أكثر من مرة من دخول كامل مدينة القدس لفترات مختلفة ، وفتحت له ايضا ملفات أخرى كلها تتعلق بقضية القدس والأقصى ، ومن بين القرارات التي أصدرت ضد الشيخ رائد صلاح بهذا الخصوص منعه من الإجتماع بأكثر من ستة اشخاص في مكان عام في مدينة القدس ، وهذا القرار ما زال سارياً حتى اليوم .

كما وكان الاعتقال الاخير للشيخ رئد صلاح قبل نحو شهرين بعد اقتحام البحرية الاسرائيلية سفينة "مرمرة" التركية في عرض البحر التي كانت متجهة لفك الحصار عن غزة.

التعليقات

أضافه زائر في

حبيب الله:هذا النسر يحلق من قمة إلى قمة ،أحبه الله فحباه حب الناس ،وسام شرف للشيخ ووصمة عار في تاريخ العنصرية والبغي ،في أي موقع كنت أنت في قلوب الفلسطينيين والمسلمين ،خاب الصهاينة وخاب سعيهم ،يسارعون في الإثم والعدوان على الشرفاء ،راية جهادنا مرفوعة مطهرة بين يديك من غدرهم ورجسهم ،ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين ،و لتدخلن المسجد الأقصى إن شاء الله آمنين ،هؤلاء رجالك يافلسطين لايخافون في الله لومة لائم ،مرابطون مخلصون ،اللهم كن معهم وتقبل دعاءنا بنصرهم 0 نجية فرح مراد -فحماوية مهجَّرة

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 24 - 10 12/12/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 22 - 11 12/11/2017 - 10:01
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 19 - 9 12/10/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 18 - 7 12/09/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 16 - 6 12/08/2017 - 10:01