كيف يقضي أسير الأقصى وقته في السجن؟

زار المحامي خالد زبارقة، الموكل بالدفاع عن الشيخ رائد صلاح، يوم الإثنين والأربعاء سجن "أيالون" في الرملة، التقى خلالها "أسير الأقصى" الشيخ رائد صلاح، وحول الزيارة كان لنا مع المحامي زبارقة هذا الحوار:

* الأستاذ خالد زبارقة، كيف وجدت الشيخ في سجنه؟

- زرت الشيخ يوم الإثنين للمرة الأولى بعد حبسه، ثم قمت كذلك بزيارته أمس الأربعاء، الشيخ يتمتع بحالة صحية جيدة جدا، وهو موجود في قسم العزل في غرفة منفردة في سجن "أيالون" الرملة.

* اعتدنا أن نرى الشيخ رائد يواجه أصعب الأحداث بأمل وابتسامة مشرقة، كيف لمست حالته النفسية والمعنوية داخل السجن؟

- ما لمسته هو أن معنويات الشيخ عالية جدا جدا، والحمد لله، هو كعادته يعدّ السجن خلوة مع الله عز وجل، وفعلا عندما التقيته حين خرج إلى غرفة الاستقبال، كان ذا وجه يسطع نورا، والحمد لله، واضح أن الشيخ تأقلم في السجن لأنه كان جاهزا نفسيا قبل دخوله.

* هل لك أن تُطلعنا على برنامج الشيخ اليومي داخل السجن؟

- الشيخ يستيقظ يوميا مبكرا لصلاة الفجر، بعدها يقوم بقراءة المأثورات والتسابيح حتى صلاة الضحى، بعدها يتناول وجبة الفطور، ثم يقوم بجولة صباحية لمدة 50 دقيقة تقريبا، في ساحة القسم، ومساحتها حسب تقدير الشيخ 30 مترا. وقد أخبرني أنه يستثمر جولته بالأذكار والورد اليومي.

* "ثم ماذا"؟

- بعد الجولة الصباحية، يعود الشيخ إلى غرفته ويقوم بترتيب الغرفة ثم مسحها وتنظيفها، ثم يستحم ويغسل ملابسه. وبعد أن ينتهي يقرأ جزءا من القرآن الكريم، ثم يقوم بكتابة ما تيسر من ذكريات وأحداث يومية، وبعد ذلك يقوم بالقراءة والمطالعة حتى صلاة العصر.

بعد العصر يستمر الشيخ بالقراءة والمطالعة حتى صلاة المغرب، ثم يقرأ الأذكار المسائية حتى العشاء، بعدها يقوم بالقراءة ومتابعة الأخبار اليومية حتى منتصف الليل، ثم ينام الساعة الثانية عشرة.

* ما هي الكتب التي يطالعها الشيخ؟

- الشيخ يقرأ حاليا "البداية والنهاية" لابن كثير، وهو كتاب من ثمانية أجزاء، ويقرأ أيضا في تفسير القرآن الكريم للشعراوي، وقد وفر له أهله هذه الكتب لتكون بين يديه، وواضح أن الشيخ يقرأ كثيرا ويستثمر غالبية وقته في القراءة والعبادة.

* هل أوصى الشيخ بشيء، وهل بعث برسالة إلى جهة معينة من داخل السجن؟

- نعم، الشيخ أولا يُثمّن عاليا التعاطف الجماهيري والشعبي الفلسطيني والعربي والإسلامي مع قضيته، وقد أوصاني بالسلام على كل من يسأل عنه وحملني أحر التحيات والسلامات والاحترام إلى كل من تضامن معه وسأل عنه في ذلك اليوم الذي انتقل فيه ليعيش منفردا وراء قضبان سجن الرملة.
الشيخ يُثمن عاليا مواقف القيادات العربية والإسلامية والفلسطينية التي كان لها موقف مشرق ومشرف مع قضيته.

* قد تُنقل الصورة بسهولة، لكن -ولا شك- هي ليست مطابقة للحقيقة التي يعيشها السجين داخل القضبان، هل تريد أن تنقل انطباعا معينا وجدته حول وضع الشيخ داخل السجن؟

- انطباعي يؤكد أن الشيخ عندما يقول إن السجن خلوة مع الله، فهو يُنفذ هذه المقولة بحذافيرها، وأريد أن أؤكد صدق الشيخ في قوله هذا، لأنه فعلا وليس قولا يعتبر أن فترة السجن فترة للتعبد والقراءة والأذكار وقراءة القرآن والتوكل على الله عز وجل.

التعليقات

أضافه زائر في

ام مهدي الله يفك اسرك يا عم الشيخ رائد ويجعلك من الصابرين يا ري لو بقدر اجي ازورك بس بحب اقولك ولاهل ام الفحم انك ابن الامه العربيه اجمع ابن كل بلد عربيه مؤمنه ومسلمه الله يرجعك لاهلك بخير وسلام

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 31 - 19 09/20/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 33 - 22 09/19/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 33 - 21 09/18/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 32 - 18 09/17/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 29 - 20 09/16/2019 - 11:00