الشيخ رائد صلاح من خيمة الاعتصام إلى عزاء أهالي سلوان..

قام الشيخ رائد صلاح على رأس وفد الحركة الإسلامية بتأدية واجب العزاء إلى آل سمرين بفقيدهم السيد يونس عاطف سمرين تغمده الله برحمته، أحد وجهاء سلوان، وأحد رجال الإصلاح في المدينة، وقام باستقبال الشيخ رائد صلاح في خيمة الاعتصام عدد من أعضاء لجنة حي البستان وأهالي المنطقة، حيث انطلقوا جميعا إلى بيت آل سمرين لأداء واجب العزاء، و كان في استقبالهم عدد من الشخصيات الاعتبارية والممثلة للمؤسسات المختلفة في سلوان ومنهم: ممثلين عن كل من جمعية سلوان الخيرية، ونادي سلوان الرياضي، ونادي إسلامي سلوان، ودار القرآن الكريم في الثوري، ورابطة حمائل سلوان، وعدد كبير من المثقفين والفاعلين في أحياء سلوان المختلفة .

الشيخ رائد صلاح
وفي كلمة ألقاها الشيخ رائد صلاح عزى فيها الحضور بفقيدهم أبو محمود، وقال لقد ساهم المرحوم بدور كبير في أعمال الخير والإصلاح، وإحقاق الحق، ومد جسور التواصل بين أبناء الشعب الواحد. وقال : لله ما أخذ ولله ما أعطى ونسأل الله الرحمة له ولسائر المؤمنين ودعا الله بحسن الخاتمة لنفسه وللحضور، والوفاة على دين الإسلام، وذكر الحضور بأن الموت ليس هو النهاية المحضة، وإنما يجزى الإنسان بعمله في القبر، وفي يوم القيامة حيث أن القبر كما قال: روضة من رياض الجنة، أو حفر من حفر النار، وذكّر الشيخ بقول علي بن أبي طالب في أبيات من الشعر :
النفس تبكي على الدنيا وقد علمت أن السلامة فيها ترك ما فيها
لا دار للمرء بعد الموت يسكنهــا إلا التي كان الــموت بانـيهـا
وقال: ابني واحفظ مقدساتك في سلوان والعيسوية وكل أحياء القدس ولكن لا تنسى أن تبني لك بيتا في الآخرة أيضا، واستحضر الشيخ رائد صلاح حال هارون الرشيد الذي بلغ ملكه الأرض، حيث كان يقول للغمامة أمطري حيث شئت فأن خراجك راجع إلي، أما اليوم فلا نملك مترا واحدا نستطيع البناء فيه.

وتعرض الشيخ إلى أن الاحتلال هدم بالأمس معلما من معالم القدس، بيت مفتي القدس سابقا الحاج أمين الحسيني، كما هدم بناية مكونة من ألف متر مربع في أم الفحم، بل أن الاحتلال يهم القدس كل القدس تدريجيا، وفي الختام قال: اصبروا يا أهل سلوان ...اصبروا يا أهل سلوان... فإن النصر مع الصبر وإن الفرج مع الكرب وان مع العسر يسرى .

أبو خالد الغول
وفي كلمة باسم أهالي سلوان للسيد أبو خالد الغول رحب فيها بالشيخ رائد صلاح وبالحركة الإسلامية وأشاد بهمته وشكره على حسن صنيعه وعلى وثباته على مبدأه، بدفاعه عن القدس والمقدسات. ووعظ فيها أهالي سلوان وأشاد بدور الفقيد(يونس عاطف سمرين) رحمه الله وقال: لقد كان المرحوم مثالا يحتذى به في مد جسور التواصل وفتح قنوات بين أهالي القدس والخارج، حيث كان كل ذلك من أجل سلوان بأهلها ومؤسساتها فقد كان نعم الرجل الوفي المخلص لأمته ووطنه.

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 29 - 20 06/21/2018 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 29 - 19 06/20/2018 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 29 - 19 06/19/2018 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 28 - 19 06/18/2018 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 29 - 20 06/17/2018 - 10:00