بلدية ام الفحم تعقد مؤتمرا صحفيا لاستعراض نتائج "البجروت" لعام 2010

أنس أغبارية : اعتبر الشيخ خالد حمدان-رئيس بلدية أم الفحم، ما حققته المدارس الثانوية في مدينة أم الفحم على صعيد نتائج البجروت للعام 2010، انجازا يدعو إلى الفخر والاعتزاز، مثمنا جهود المعلمين والمدراء وطلاب المدارس، ومباركا هذا الإنجاز لمدينة أم الفحم، الذي كما أكد "رد على كل من قلل من حجم فوزها بجائزة التربية والتعليم للعام 2010، فجاءت نتائج البجروت لتؤكد على تكامل العملية التربوية والتعليمية في المدينة من خلال جملة من الإنجازات المتقدمة بهذا الصدد، على مستوى الوسط العربي".

وجاءت تصريحات الشيخ خالد حمدان خلال مؤتمر صحفي، دعت له بلدية أم الفحم، أمس الأربعاء، وعقد في قاعة المدرسة الثانوية الشاملة، بمناسبة الإعلان عن نتائج البجروت للعام 2010 ، ونسبة مستحقي شهادة بجروت كاملة من مجمل طلاب الثواني عشر في مدينة أم الفحم الذين تقدّموا لإجراء الامتحان، وأظهرت النتائج حدوث ارتفاع كبير في نسبة الفحماويين الحاصلين على شهادة كاملة تصل إلى 57.1% بين المتقدمين، وبارتفاع فاق ألـ 10% عن النسبة ذاتها في العام 2009.

وحضر المؤتمر الصحفي إلى جانب رئيس البلدية كل من مفتش مدراس أم الفحم-الاستاذ مدحت زحالقة والدكتور محمود زهدي مدير جناح المعارف في بلدية أم الفحم والأستاذ ياسين أبو رعد- مدير التعليم فوق الابتدائي في البلدية، بالإضافة إلى مدراء المدارس الثانوية في المدينة وعدد من طاقم الهيئة التدريسية في الشاملة.

وقال الشيخ خالد حمدان في معرض كلمته، أن اللقاء يهدف إلا إعلان الاعتزاز والفخر بهذا الإنجاز الكبير، مشيدا بجهود مدراء الثانويات والتعاون الوثيق والمنسجم بين مجمل القائمين على العملية التربوية من بلدية ومدارس ووزارة.

ودعا إلى مزيد من الإنجازات على الصعيد التعليمي والتربوي وقال:" علينا أن نعرف كيف نحافظ على هذا الإنجاز ونرتقي به إلى الأفضل وهذا هو ما نطمح إليه بإذن الله".

ورفع الأستاذ مدحت زحالقة بدوره، التهاني والتبريكات لأهالي أم الفحم على هذا الإنجاز وقال:" ابارك وأحيي كل طالب ومعلم ومربي ومسئول وكل ام وأب، وانقل لكم تبريكات مديرة اللواء راحيل متوكي والمفتش عرسان عيادات، كما أسجل فخري واعتزازي بكل من يعمل في سلك التربية والتعليم في مدينة أم الفحم".

وأكد زحالقة:" ان هذا الإنجاز لم يتم في سنة واحدة، إنما هو حصيلة عمل مخطط ومدروس على مدار سنوات، وحصيلة مشاركة فعالة بين كافة الأطر القائمة على العملية التربوية، كما أنه يثبت أن كافة مدارس أم الفحم تعمل بمهنية ومسؤولية جماعية".

وأشار إلى أن مدينة ام الفحم ممثلة ببلديتها، تعتبر من أنجح النماذج على مستوى البلاد، من حيث قدرتها على التعاطي مع وزارة المعارف، لما فيه نهضة المسيرة التعليمية في المدينة.

مدير جناح المعارف يستعرض النتائج
من جهته ، قام الدكتور محمود زهدي-مدير جناح المعارف في بلدية أم الفحم خلال المؤتمر الصحفي، باستعراض تحليلي لنتائج البجروت في أم الفحم للعام 2010، من خلال عرض شرائح حول الموضوع.

وجاء في النتائج، أن مواليد العام 1992 في أم الفحم- وهم خريجو الثواني عشر للعام 2010- كان عددهم نحو 961 مولودا، وصل من بينهم إلى المدارس الابتدائية نحو 922 طالبا وطالبة، فيما كان عدد الذين تعلموا 12 سنة تعليمية، نحو 895، وهم على النحو التالي: 759 من بينهم تقدّموا لامتحان البجروت، بينما تعلم الباقون في أطر تربوية أخرى مثل المفتان ومراكز دعم الشبيبة وغيرها من الأطر التعليمية في أم الفحم.

ولفت الدكتور محمود زهدي إلى أن نسبة التسرب في أم الفحم وصلت قبل 10 سنوات إلى 27%، فيما تصل الآن إلى أدنى مستوياتها بنسبة 0.5%، وهي من أقل النسب على مستوى البلاد.

وفي استعراضه لأهمية وجود اطر تربوية في أم الفحم لكافة الفئات الطلابية وبما يتناسب مع تحصيلاتها التعليمية، أشار مدير جناح المعارف، أنه من بين 759 طالبا فحماويا تعلموا في المرحلة الثانوية في العام 2010، درس منهم خارج مدينة أم الفحم 7 طلاب فقط، وهي كذلك تعتبر من أفضل النسب على مستوى لواء حيفا من حيث احتضان مدينة أم الفحم لكافة طلابها في أطرها التربوية المحلية.

أما بخصوص التحليل "المحتلن" لنتائج البجروت لعام 2010، فتم استعراضها على النحو التالي: تقدّم للبجروت 752 من الطلاب، ونجح 434 منهم في الحصول على شهادة بجروت كاملة بما نسبته 57.1% وهي أعلى من النسبة ذاتها للعام 2009 بنحو 10%.

وفي تطرقه لتحليل النتائج من حيث الجودة والتحصيل، بين الدكتور محمود زهدي من خلال العرض، أن 54% من مستحقي البجروت قدّموا 31 وحدة فما فوق، و13% قدّموا 29 وحدة، و 18% قدّموا 26 وحدة فما فوق.

فيما اظهرت النتائج كذلك، أن ما نسبته 9% من الحاصلين على شهادة بجروت كاملة تم تصنيفهم ضمن فئة "المتفوقين".

وفي سؤال حول بقية الطلاب التي لم تحصل على شهادة كاملة، أشار مدير جناح المعارف أن نحو 57 طالبا ينقصهم موضوع واحد فقط، وأن معظمهم سيتمكن خلال الفترة القادمة من استكمال شهادته، فيما يوجد نحو 95 طالبا قدّموا 14 وحدة تعليمية وبإمكانهم استكمال شهادتهم، والدراسة في كليات الهندسيين على اعتبار أن عددا كبيرا منهم من خريجي الفروع التكنولوجية.

ونوه الدكتور محمود زهدي خلال عرضه لنتائج البجروت إلى انجاز آخر شهدته الثانوية الشاملة من خلال تحقيق أحد الصفوف المصنفة ضمن مشروع "أومتس" نسبة نجاح 100% في البجروت، وعدد طلاب هذا الصف 25 من الطلاب والطالبات الذين تم استيعابهم في المدرسة ضمن هذا التصنيف.

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 21 - 12 11/25/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 17 - 11 11/24/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 17 - 11 11/23/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 16 - 10 11/22/2017 - 10:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 17 - 12 11/21/2017 - 10:00