تشييع جنازة احمد ملك ابو عمار من الرعيل الأول في الحركة الاسلامية

أنس موسى أغبارية

شُيّع ظهر اليوم السبت جثمان المرحوم احمد محمد ملك أبو عمار من ام الفحم عن عمر ناهز 66 عاما حيث انطلقت الجنازة من مسجد المحاميد الى مقبرة الحي بمشاركة جماهير حاشدة . وكان المرحوم قد توفي اثر مرض عضال ألمّ به في الفترة الأخيرة.

كما وكان المرحوم يعتبر من الرعيل الأول في الحركة الاسلامية ونشيطا في العمل الدعوي وحمل أمانة الدعوة، بالاضافة الى أنه مؤسس الروضات في المدينة ليكمل عمله فيما بعد مسؤولا عنها في بلدية ام الفحم، حتى مرض وخرج الى التقاعد.

وكان المرحوم قد كتب في وصيته أن يصلي عليه في جنازته الداعية الشيخ خالد حمدان – رئيس البلدية – وفعلا كان الشيخ خالد حمدان قد أمّ صلاة الجنازة .

الشيخ نائل فواز مسؤول الحركة الاسلامية في ام الفحم نعى المرحوم حيث قال :" نعزي انفسنا جدا بوفاة احد اعمدة الحركة الاسلامية واحد الرعيل الأول الذي كان له باع طويل في هذه الدعوة المباركة، وان كنا قد فقدنا رجلا عظيما ابدع واخلص في عمله وقد أكلنا ما زرع اخونا ابو عمار نسأل الله ان يكون هذا العمل في ميزان حسناته وان يتقبله ان شاء الله ويتغمده برحمته وان يحشر مع النبيين وان يجعلنا الصابرين ".

بدوره قال الشيخ خالد حمدان في حديث مع مراسلنا معزيا ذوي الفقيد قائلا :" انا لله وانا اليه راجعون ، اللهم اجرنا في مصيبتنا واخلفنا خيرا منها ، نعزي انفسنا في وفاة الأخ الحبيب ابو عمار الذي عرفناه أخا عزيزا مضحيا ومثابرا في سبيل نصرة دين الله ودعوته في بلدنا الحبيب ام الفحم". واستذكر قائلا :" لا نشك اذا تذكرنا الأخ ابو عمار نتذكر بصماته على أجيال من الطفولة المبكرة في مدينة ام الفحم التي قام على رعايتها ومتابعتها وتربيتها من خلال الروضات او صفوف الروضة التي أسستها الحركة الاسلامية باشراف من الرابطة الاسلامية ام الفحم". وتابع :" في هذه المناسبة اقول ايضا ان ابا عمار كان مثالا ونموذجا يحتذى بالتضحية رغم امراضه التي كانت تشتد عليه الا انه ما كان ذلك يثنيه عن القيام بواجبه وبمهمته على اكمل وجه . ونسأل الله ان يتقبله في الصالحين، فجزاه الله عنا وعن دعوة الاسلام خير الجزاء".

وحول وصية المرحوم التي أوصى بها المرحوم بأن يصلي عليه الشيخ خالد حمدان قال :" اعتبر ان وصية الأخ ابو عمار بأن اصلي عليه صلاة الجنازة بأنها شرف عظيم ان اقف هذا الموقف وان تكون آخر لحظات الوداع والفراق لأخينا الحبيب أبي عمار ان اقف مصليا عليه وداعيا له، حيث فوجئت في الوصية وكانت مفاجأة أثرت في نفسي حقيقة عندما أبلغني ذلك ابناؤه، واسأل الله ان يجمعنا واياه في جنات النعيم مع الحبيب صلى الله عليه وسلم ".

هذا وفي حديث مع السيد عبد الناصر نجل المرحوم الذي حدّثنا عن بعض من صفات والده واخلاصه لدعوته وغيرته على مسيرة الحركة الاسلامية حيث قال :" اتمنى ان يكون لوالدي الكثير من أمثاله يصدحوا بالحق والجرأة على الملأ ولا يخشوا لومة لائم كأبي الذي كان يكنّ للحركة الاسلامية جلّ الاحترام والاخلاص ولم يقبل او يرضى يوما بالخطأ والظلم ، وكانت الدعوة هي غايته ونشر الخير والصلاح بين الناس، كما انه عشق الجيل الصغير الذي له باع طويل فيه ".

وأشار نجل المرحوم الى ما ورد في وصية والده والتي أوصى بها أبنائه بتقوى الله وصلة الأرحام طالبا بأن يصلي عليه في صلاة الجنازة الشيخ رائد صلاح ، فإن لم يتواجد بالبلاد او تعذر عليه ، أن يكون الشيخ هاشم عبد الرحمن ، وان تعذر عليه الآخر بأن يكون الشيخ خالد حمدان ".

إضافة تعليق جديد

اتبعونا على تويتر

درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 37 - 18 05/24/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 39 - 22 05/23/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 34 - 19 05/22/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 31 - 17 05/21/2019 - 11:00
درجة الحرارة المتوقعة في مدينة , لهذا اليوم: 28 - 14 05/20/2019 - 11:00